Watch videos with subtitles in your language, upload your videos, create your own subtitles! Click here to learn more on "how to Dotsub"

Human Rights

0 (0 Likes / 0 Dislikes)
ماذا تعني حقوق الإنسان؟ حقوق الإنسان تعني ،،، هذا سؤال جيد حقوق الإنسان - سؤال صعب .. واااو امم حقوق الإنسان؟ أنا لا أستطيع حتى إعطاء تعريف لذلك يجب أن أبحث قليلا في الموضوع أي حق أعتقد بأنه إنساني الطبيعة ،، أنتم تعلمون !!!!!! الحقوق التي يمتلكها البشر !?!?!?!?!?!?! يوجد إختلاف كبير في الآراء حول هذا حقوق الإنسان يمكن أن تعني أشياء كثيرة بإمكانك أن تسأل عشرين شخص وسوف تحصل على عشرين تعريف مختلفه عن بعضها البعض لا أعرف ،، هذا سؤال صعب هذا صعب، أليس كذلك؟ يجب أن نعترف بهم بغض النظر عن ماذا يكونون الإنسان: أي عضو ينتمي للجنس البشري; رجل، امرأة أو طفل; شخص الحقوق: الأشياء التي تَحق لك أو المسموحه لك; الحريات المكفولة حقوق الإنسان: الحقوق التي تمتلكها لمجرد كونك إنسان هي بالبديهة كيف يجب معاملتك كشخص يستحق العيش كإنسان مثل العيش بحرية وحرية التعبير وأن تعامل بمساواة يوجد الكثير من أنواع الحقوق وغالباً ماتكون لمجموعات معينة من الناس ولكن حقوق الإنسان هي الحقوق الوحيدة التي يمتلكها كل البشر في أي مكان وهذا يعني الأطفال والمسنين والفقراء ولاعبي كرة السلة ومنظفي الشوارع ومغني الراب والمعلمين والأفريقي والهندي والألباني المسيحي والمسلم واليهودي والأثيني وأمك وأبوك وجارك وأنت - الكل منكم يمتلك حقوق الإنسان نفسها وبمعنى آخر: حقوق الإنسان تشمل الجميع ولكن السؤال هو: ماذا هي حقوق الإنسان؟ حقوق الإنسان !!! ماهي حقوق الإنسان!؟!؟ حرية العيش - المساواة بين جميع الناس - حرية إختيار الديانة هل يوجد لائحة يجب أن أطلع عليها؟ وفقا للامم المتحدة، يوجد ثلاثين قانون مجتمعة تؤلف ما يسمى بحقوق الإنسان وجميع هذه القوانين مذكورة في الإعلان الدولي لحقوق الإنسان الوثيقة الأكثر قبولاً حول العالم بهذا الصدد ولكن الوصول للصيغة الحالية لهذه الوثيقة إستغرق وقت طويل جداً في البداية لم يكن يوجد أي حقوق إنسان إذا كنت مع الجماعة الصحيحة ستكون في مأمن والعكس صحيح وبعد ذلك، قام سايروس العظيم، بعد إحتلال مدينة بابل، بالتغيير الذي لم يكن متوقع أبداً فقد أطلق سراح جميع العبيد أثناء العودة إلى دياره وعلاوة على ذلك، قال أن من حق الناس اختيار دياناتهم بغض النظر لأي جماعة ينتمون ودونوا كلماته على لوح طيني يعرف بأسطوانة سايروس وهكذا نشأ أول إعلان عن حقوق الإنسان تم تناقل الفكرة بسرعة كبيرة إلى اليونان وإلى الهند وفي نهاية المطاف إلى روما ولاحظوا أن الناس، بشكل طبيعي، يتبعون أنظمة معينة حتى ولو لم يقال لهم ماهي وأطلقوا على هذا القانون الطبيعي ولكن أصحاب السلطة استمروا في إنتهاك هذه القوانين خلال الألف سنة التالية وبعدها وافق ملك إنكلترا، الماجنا كارتا، على أنه لا يمكن لأحد سلب حقوق الناس ولا حتى الملك نفسه وأخيراً تم الإعتراف بحقوق الشعب وأخيراً أصبحوا محميين من من كانوا في السلطة نوعاً مــــا فالبريطانيون مازالوا بحاجة إلى عدة ثورات للحصول على إستقلالهم قبل إدراك الملك بأن كل الرجال خلقوا بشكل متساوي وهذا كان الإعتقاد السائد في الهند ولكنها لم تستطع تطبيقه بسبب ولادة أمريكا وحالاً، وجد الفرنسيون ثورتهم الخاصة للحصول على حقوقهم الخاصة وأخذوا وقت أطول إلا انهم أصروا على أن هذه الحقوق غير مصطنعة وأنها طبيعية المصطلح الروماني "القانون الطبيعي" أصبح: الحقوق الطبيعية للأسف لم يكن الكل راضي بذلك ففي فرنسا قرر الجنرال نابليون التخلص من الديمقراطية وأن يطلق على نفسه لقب إمبراطـــــور العالـــــم وكــــــاد أن ينجــــــح ولكن الدول الأوروبية انضمت للجيوش وهزمته حقـوق الإنسـان أصبـح موضـع النقـاش مـرة أخـرى تم إنشاء والتوقيع على إتفاقية دولية توفر الكثير من الحقوق للدول الأوروبية ولــكن فقــط ضمــن نــطاق أراضي أوروبــا بقية العالم، بشكل أو بآخر، لاتزال غير مؤهلة حتى الآن وعلى النقيض، تم محاجمتهم وإحتلالهم من قبل الإمبراطورية الأوروبية العظمى ولكن أحد شبان الهند قرر الكفاية تعني الكفاية "طفح الكيل" وهو موهنداس غانــدي وفي وجه العنف أصر غاندي بأن كل شعوب الأرق لها حقوق وليس فقط الشعـــوب الأوروبيـــة وفي النهاية، بدأ الأوروبيون بالإتفاق معه على هذا المبدأ ولكن الأمر لم يكن بهذه السهولة أفسدت الحرب العالمية الثانية كل هذا وقام هتلر بالقضاء على نصف عدد اليهود حول العالم وأرعب مجتمعات كثيرة ووصل مجموع القتلى إلى 19 مليون شخص لم يصل تهديد حقوق الإنسان بالزوال لهذه الدرجة ولم يمتلك العالم رغبة للتغيير أكبر من هذه فإجتمعت دول العالم وكونت الأمم المتحدة وكان هدفها لأساسي إعادة تأكيد الإيمان بحقوق الإنسان الأساسية وبكرامة وقدر الفرد البشري ولكن ماذا كان تعريف حقوق الإنسان؟ هل ستكون المعلومات المدونة على أسطوانة سايروس أم القانون الطبيعي لروما أم الحقوق الطبيعية الفرنسية؟ وبدا كل شخص بإمتلاك فكرة مختلفة نوعاً ما حول ماينبغي أن تكون عليه حقوق الإنسان ولكن تحت إشراف إليانور روزفلت أخيراً تم الإتفاق على الإحتفال بالمجموعة التي تنطبق بشكل مطلق على الجميع الإعــلان العــالمي لحقــوق الإنســان: حقـــــــوق الإنســـــــان المصطلح الفرنسي "الحقوق الطبيعية" أخيراً أصبح: حقـــوق الإنســـان الخلاصة: في البداية كان القليل من المحظوظين يمتلكون الحقوق إلى أن قرر أحد هذه الأشخاص بأن الآخرين يجب أن يتمتعوا بحقوق أيضاً - وهذا رائع ولكن لم يوافق الجميع على هذا ومن ثم إستغرق الوقت بعض آلاف السنين من الحروب والإعلانات إلى أن اتفق الجميع على أن حقوق الإنسان يجب تطبيقها على الجميع وبعد ذلك، عاش الجميع بسعادة إلا أنهــم لم يشعــر بسعــادة إتجــاه مشــكلة صغيــرة إذا كان الحصول على الغذاء والمسكن من حق "جميع" البشر، فلماذا 16 ألف طفل يموتون كل يوم بسبب الجوع؟ طفل كل خمس ثواني!؟ إذا كانت حرية التعبير عن الرأي من حق "جميع" البشر، فلماذا يوجد آلاف البشر داخل السجون بسبب التعبير عن آرائهم؟ إذا كانت الدراسة من حق "جميع" البشر، فلماذا يوجد أكثر من بليون شخص بالغ لا يستطيعون القراءة؟ إذا فعلاً تم القضاء على العبودية، فلماذا لايزال 27 مليون شخص تحت العبودية إلى اليوم؟ أكثر من ضعفين ماكانت عليه في القرن الثامن عشر!؟ الواقع هو عندما تم التوقيع على الإعلان العالمي لحقوق الإنسان الإعلان لم يتضمن الجهة المسئولة للبث في القوانين كان خياري وبالرغم من إضافة المزيد من المستندات والتوضيحات والتعديلات والقوانين - لاتزال تعني أكثر من مجرد كلمات على الورق إذن السؤال هو من الذي يستطيع تفعيل هذه الكلمات ويجعلها واقعية؟ لــــدي حــــلم اليـــــوم عندما خرج الدكتور كنج بمسيرات للمطالبة بالمساواة، خرج بالمطالبة بحق كفلته الأمم المتحدة له قبل ما يقارب العقدين ولكنه إضظر للخروج بمسيرات عندما خرج نيلسون مانديلا منادياً بالعدالة الإجتماعية في التسعينيات سبق لدولته التوقيع على القضاء على مثل هذه العنصريات قبل مايقارب الأربعين سنة ولكنه حارب من أجل الحصول عليها هؤلاء الذين يقاتلون اليوم ضد التعذيب والفقر والتمييز العنصري ليسوا خارقين انهم بشر، أطفال وأمهات وأباء ومدرسين، الأفراد الذين يفكرون بإستقلالية وبحرية ويرفضون البقاء صامدين الذين أدركوا أن حقوق الإنسان ليست درس في التاريخ وليست كلمات على الورق ليسوا خطباء أو لجنات تجارية هذه الخيارات التي نتخذها لكل يوم كجنس بشري إنها المسؤلية التي نتشارك بها جميعنا لإحترام بعضنا البعض ومساعدة بعضنا البعض وحماية من يحتاج الحماية وكما قالت إليانور روزفلت، حقوق الإنسان الدولية تنطلق وتبدأ منا ومن أماكن صغيرة بالقرب من منازلنا متقاربة جداً وصغيرة جداً، لا يمكن رؤيتها على أي خريطة من خرائط العالم ومع ذلك، فهم "حقوق الإنسان" عالم مكون من عالم الأفراد الحي الذي يسكن فيه والمدرسة أو الجامعة التي يدرس فيها المصنع أو المزرعة أو المكتب الذي يشتغل فيه وكل ماشابه هذه الأماكن التي يبحث فيها كل رجل وامرأة وطفل أن يعامل فيها بالمساواة العادلة وفرص متساوية وكرامة متساوية بدون تفرقة أو عنصرية إذا لم توجد معاني لهذه الحقوق في هذه الأماكن، فسيكون معناها قليل جداً في أي مكان أطلع على حقوقك على الموقع الإلكتروني www.humanrights.com r0se_sellerترجمة: بياع الورد القطيفي ابريل 29، 2011

Video Details

Duration: 9 minutes and 30 seconds
Country: United States
Language: English
Genre: None
Producer: Youth for Human Rights Org
Views: 71
Posted by: r0seseller on Apr 28, 2011

What are human rights?

Caption and Translate

    Sign In/Register for Dotsub to translate this video.